الأسباب الـ 4 الخطيرة لتساقط الشعر عند النساء

يمكن أن تتأثر أي فتاة أو إمرأة بفقدان الشعر، ولكنه أكثر شيوعا في أشكال معينة. قد يكون أسباب تساقط الشعر بشكل مفرط عامل وراثي أو بعض حالات طبية أو وقوع أحداث مؤلمة في حياتك وغير ذلك من الأسباب. لذا، سوف نستعرض في هذا المقال الأسباب الخطيرة والهامة لتساقط الشعر عند النساء.


لماذا يتساقط الشعر عند النساء؟
لماذا يتساقط الشعر عند النساء؟

لماذا يتساقط الشعر عند النساء؟

كثير من الناس يعتقدون أن تساقط الشعر يصيب فقط الرجال. ومع ذلك، تشير الإحصائيات إلى أن أكثر من 50% من النساء يعانون من تساقط الشعر بشكل ملحوظ. عادة يفقد الأشخاص من 50 إلى 100 شعرة يوميا، وهذا التساقط للشعر جزءا طبيعيا – هناك تساقط بعض الشعيرات بينما ينمو البعض الآخر. وعندما يتعطل التوازن والدورة الطبيعية – عند تساقط ونمو شعر أقل، يحدث سقوط للشعر. في واقع الأمر يمر الشعر بثلاث دورات:

  • مرحلة أناجين ( مرحلة النمو) anagen : يمكن أن تستمر هذه المرحلة من عامين إلى 8 سنوات، وهى تشير عموما أن حوالي 85% إلى 90% من الشعر على رأسك.
  • مرحلة الكاتاجين ( المرحلة الإنتقالية) وهى الوقت التي تنكمش فيها بصيلات الشعر وتستغرق حوالي أسبوعين إلى 3 اسابيع.
  • مرحلة التيلوجنية ( مرحلة الراحة) وتستغرق حوالي شهرين إلى أربعة شهور. في نهاية هذه المرحلة ، يتساقط الشعر.

ماهو ديهدروتستوستيرون والمسبب لتساقط الشعر؟ماهو ديهدروتستوستيرون والمسبب لتساقط الشعر؟
ماهو ديهدروتستوستيرون والمسبب لتساقط الشعر؟

ماهو ديهدروتستوستيرون والمسبب لتساقط الشعر؟

يعتبر ديهدروتستوستيرون Dihydrotestosterone DHT أحد مشتقات هرمون التستوستيرون الذكوري، وهو العدو الأول لبصيلات الشعر، والذي يريد تلك البصيلات أن تصبح ميتة. هذا الإجراء البسيط هو أساس العديد من أنواع تساقط الشعر. الهرمونات دورية، فهى تنخفض مستويات هرمون تستوستيرون في بعض الرجال بنسبة 10% بعد الثلاثين من العمر. بينما تنخفض مستويات هرمون النساء مع إقتراب إنقطاع الطمث وإنخفاض حاد خلال إنقطاع الطمث وبعد ذلك. لذا، الطبيعة الدورية لكل من الشعر والهرمونات هى أحد أسباب تساقط الشعر. لذلك، الأسباب الأربعة التالية هى الأكثر شيوعا في تساقط الشعر عند النساء.


الأسباب الـ 4 الخطيرة لتساقط الشعر عند النساء
الأسباب الـ 4 الخطيرة لتساقط الشعر عند النساء

الأسباب الـ 4 الخطيرة لتساقط الشعر عند النساء

تساقط الشعر الذكوري Andogenetic Alopecia
تساقط الشعر الذكوري Andogenetic Alopecia

السبب الأول لتساقط الشعر: تساقط الشعر الذكوري Andogenetic Alopecia

الغالبية العظمى من النساء اللاتي يعانين من الثعلبة الأندروجينية قد يتنشر تساقط الشعر في جميع مناطق فروة الرأس. من ناحية أخرى ، الرجال نادرا ما يكون لديهم شعر خفيف منتشر ولكن يحدث بدلا من ذلك اشكال أكثر وضوحا من الصلع. الثعلبة الذكورية أو تساقط الشعر الذكوري عند النساء هو نتيجة الأندروجينات. هرمونات الذكورة التي عادة ما تكون موجودة يكميات قليلة يمكن أن يكون تساقط الشعر الأندروجيني مع مجموعة متنوعة من الأسباب المرتبطة بعمليات الهرمونات، بما في ذلك، تناول حبوب منع الحمل عالية مستويات الأندروجين، إنقطاع الطمث والحمل.


تيلوجين إيفلوفيوم Telogen Effluvium
تيلوجين إيفلوفيوم Telogen Effluvium

السبب الثاني للشعر المتساقط : تيلوجين إيفلوفيوم Telogen Effluvium

عندما يمر الجسم ببعض الأشياء مثل ولادة طفل أو سوء التغذية أو العدوى الشديدة أو الجراحة أو التوتر الحاد، فإن الكثير من 90% أو أكثر من الشعر في مرحلة النمو أو المرحلة الإنتقالية يمكن أن تحول كل شيئ مرة واحدة في مرحلة (سفك) (التيلوجين). تقريبا 6 اسابيع – 3 شهور بعد الحدث نفسه تبدأ هذه المشكلة ، ومن الممكن أن تفقد حفنة من الشعر مرة واحدة. ومع ذلك، يمكن تجنب التوتر الشديد وإتباع نظام غذائي صحي ومتوازن لعلاج تساقط الشعر. في بعض الحالات النادرة يمكن أن تستمر مرحلة التيلوجين لشهور أو حتى لسنوات دون أي معرفة حقيقية بالأسباب التي أدت لذلك.


أناجين إيفلوفيوم Anagen Effluvium
أناجين إيفلوفيوم Anagen Effluvium

السبب الثالث لتساقط الشعر: أناجين إيفلوفيوم Anagen Effluvium

يحدث أناجين إيفلوفيوم بعد إساءة لبصيلات الشعر. عادة بعد تلقى العلاج الكيميائي يحدث تساقط الشعر، نظرا لأن هذا العلاج يستهدف الخلايا السرطانية سريعة الإنقسام في الجسم، مما يؤثر على جميع الخلايا بشكل كبير، بما في ذلك تساقط الشعر. عند بدء العلاج وبعد فترة قصيرة من مرحلة أناجين (مرحلة النمو) تتأثر بصيلات الشعر، ويمكن أن تسقط ما يقرب من 90% أو أكثر من الشعر .


تصفيف الشعر
تصفيف الشعر

السبب الرابع لتساقط الشعر: تصفيف الشعر

هناك حالة لتساقط الشعر تسمى سحب أو شد الشعر. عندما يتم تصفيف الشعر بطرق خاطئة وسحب الجذور ، مثل ذيل الحصان أو الضفائر، يمكن أن يدمر بصيلات الشعر، بل وفقدان الشعر بشكل دائم.. إذا تم إكتشاف هذا السبب في وقت مبكر ، سوف ينمو الشعر مرة أخرى. لذلك، الضفائر الضيقة، ذيل الحصان المشدود، شد الشعر على شكل كعكة، كلها طرق يمكن أن تجعل الشعر خفيف ويتساقط بشكل كبير.


ماهى العلاقة بين تساقط الشعر عند النساء وإنقطاع الطمث؟
ماهى العلاقة بين تساقط الشعر عند النساء وإنقطاع الطمث؟

ماهى العلاقة بين تساقط الشعر عند النساء وإنقطاع الطمث؟

كما ذكر أعلاه أثناء إنقطاع الطمث، يحدث تغيير في نمو الشعر. يمكن أن ترى أن شعرك بدأ ينمو أكثر من السابق، أو قد ترى الشعر أصبح خفيف. سبب واحد قد يكون هو تغيير مستويات الهرمونات أثناء إنقطاع الطمث. تنخفض مستويات هرمون الأستروجين والبروجستيرون ، وهذا يعني أن آثار الأندروجين ، هرمونات الذكورة تزداد أكثر. أثناء وبعد إنقطاع الطمث يمكن أن يصبح شعرك أرق وخفيف بسبب إنكماش في بصيلات الشعر . ينمو الشعر ببطء أكبر ويسقط الشعر بسهولة. وأهم أعراض أو علامات تساقط الشعر عند النساء:

  • رؤية الكثير من الشعر يتساقط يوميا على فرشاة الشعر أو الوسادة، أو على الأرض أو أثناء الإستحمام.
  • رؤية بقع ملحوظة من الشعر الخفيف أو فقدانه ، بما في ذلك مقدمة الرأس تزداد إتساعا.
  • ذيل الحصان أصغر ومنكمش
  • رؤية كسور شديدة في الشعر

تنويه هام

يجب الحرص على عدم تناول اي أدوية قبل إنقطاع الطمث لعلاج تساقط الشعر. اللجوء للوسائل الطبيعية يمكن أن تعالج مشكلة الشعر الخفيف وتساقط الشعر لدى النساء.


كيف يتم علاج تساقط الشعر عند النساء؟
كيف يتم علاج تساقط الشعر عند النساء؟

كيف يتم علاج تساقط الشعر عند النساء؟

يعتمد العلاج على سبب الرئيسي لسقوط الشعر. وتشمل تلك العلاجات:

  • في حالة تساقط الشعر الناتج عن التوتر أو تغييرات هرمونية مثل الحمل، قد لا يكون هناك علاج في هذه الحالة. سوف يتوقف تساقط الشعر بعد فترة من الوقت وممارسة اليوجا للتغلب على التوتر والضغط النفسي.
  • في حالة تساقط الشعر بسبب طرق تصفيفه بشكل خاطئ، مثل الضفائر الضيقة أو ذيل الحصان أو إستخدام مواد كيميائية تضر بالشعر. يعتمد العلاج على عدم القيام بتلك الأشياء التي سببت ضررا على شعرك. كما يمكن إستخدام طرق طبيعية منزلية لعلاج تساقط الشعر، مثل أقنعة البيض وزيت الخروع، وتونيك عصير الثوم أو البصل، وبذور الحلبة ، وبذور الكتان.
  • في حالة تساقط الشعر الناتجة عن سوء التغذية ، قد تحتاج إلى تناول مكملات غذائية. على سبيل المثال، يمكن تناول حبوب تساقط الشعر و3-5 مليجرام من البيوتين يوميا. بالإضافة إلى إستهلاك الأطعمة الغنية بالحديد مثل الكبدة، صفار البيض، السبانخ، والفاصوليا، وتناول المزيد من الأسماك الدهنية مثل ماكريل، السلمون، والتونة، لأنها تحتوي على أوميجا-3 التي تعمل على تغذية الشعر من الداخل وإكسابه القوة.
  • في حالة مرض الثعلبة أو الصلع الوراثي ، يمكن إستخدام المينوكسيديل (روجين) في علاج تساقط الشعر. لكن عليك إستخدام هذا العلاج بإستمرار ( بعد توقف العلاج يعاود سقوط الشعر مرة أخرى).

تشمل الأدوية الأخرى التي تمت الموافقة عليها لعلاج تساقط الشعر عند النساء:

  • سبيرونولاكتون Spironolactone وغيرها من مضادات الأندروجين.
  • فيناسترايد Finasteride.
  • هرمون الأستروجين.
  • مثبطات إنزيم الفا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق